Books The Guardian

wordery Buy Books Online, Over 10 Millions Books

يوميات طبيب نفسي Free read ¹ PDF DOC TXT or eBook

Summary Ç PDF, DOC, TXT or eBook ↠ Mahmoud GaDo

يوميات طبيب نفسي?نا اكتر من الفرحمره بعد مره بعد مره الملل بقى هو شعار علاقتنا ماكنتش عايز اكمل معاها وكل حاجه بينا بتموت بالبطئبس كنت حاسس اني بظلمها في عز حيرتي عشان حبي ليها قل كتير اقتحمت حياتي اسماء كنت اعرفها من ايام ثانوي لقيتها معايا في الجامعه كان كلامنا قليل جدا بس في الفتره دي وبدون اي مقدمات قربنا لبعض اوي لقيت فيها كل حاجه مش في هدير ولا راندا الاحتواء والامان الحنان والفهم والاحساس بيا كانت بتفهمني من عينيا من غير ما اتكلم كان وجع كل واحد فينا التاني أدرى بيه والتاني عارف ازاي يداويه مشكله بعد مشكله لقيت الحب جوايا بيموت راندا بتاخد خطوة لورا واسماء بتكسب خطوةلحد ما مات خالي خالي كنت بحبه جدا وكان قريب مني جدا وقتها بصيت حواليا مالقيتش اي حد من اللي المفروض يكونو جنبي حتى راندا إلا اسماء ايام مفيش في حياتها شئ غيري لقيتني بقولها اني بحبها بحبها وعارف انه مش من حقي فضلت ساكته فـ سكت كنت خايف جدا من الرد بس ردها جه وكان صادم مسكت ايديا وكأنها بتقولي انا محتاجاالك اكتر مانت محتاجلي وقتها روحي رجعتلي لما اخدتها في حضني حبينا بعض من غير كلام راندا اخيرا حست بحاجه جوايا لما لقيتني ساكتب مابتكلمش جت تعاتبني انفجرت فيها وقلتلها اننا مش هنكمل وسطرت صفحه جديده مع اسماء صفحه كانت حلوة جداً ماكانش فيها اي مشاكل حب وتفهم ومشاعر حلوة كل اللي اتحرمت منه في سنين عمري لقيته منها من غير ما اطلبه وفي وسط هزارنا قلتلها بقولك ايه ماتيجي نتجوز عرفي ضحكت وقالتلي انا موافقه الهزار اتقلب جد وقتها ماكنش في اي شهوة مننا كل اللي كنت عايزه ان البنت دي ما تضيعش مني ان البنت دي تكون ليا وبس عدت فتره ودخل الشيطان جوانا العيله كانت مسافرين البلد في زياره ماكنتش اعرف انهم مكلمين خالتي انها تيجي تقعد في البيت وفـ وقت ماكنا في البيت سوا خالتي دخلت علينا الشقه وكانت النهايهالعيله اتقلبت واتطردت من البيت انا غلطت ودفعت تمن غلطتي غالي جداً اني سيبت جوايا وجاها جرح عمره ما يتنسي بعد ما كان جوانا فرح ما بينتهيش وبعدين ؟لا خليها الاسبوع الجي لسه بتاخد الدوا ؟ اه بيساعدني على النوم كتير جداً طيب قلل الجرعه لنص قرصحاضر يا دكتور هبه شكرا جداً العفو يا محمد لو احتاجت اي حاجه رقمي معاك كلمنيهبة علي مصطفىطبيبه نفسيه حديثه التخرجسبب اتجاهها للطب النفسي كانت صدمة في سنواتها الجامعيهجعلتها تكره الرجال وتحاول ان تساعد اوجاع الاناثجمالها الهادئ هو اكثر ما يميزهاوتلك الابتسامه التي اوشكت هي على نسيانهاترى فارس احلامها في الروايات فقطالشخصيه الجامحه التي تحب بقلبالحكيم الذي يُقدر الانثى ويعرف كيف يسيطر عليها بلا كبت او تحكم زائدالعاقل الذي ان عشق اصبح طفلا يكسوه الجنونويغلب الحنان عيناههي كمثل باقي جنسهاتحتاج لحضن رجل دافئ كل مساء يُزيل اوجاع نهارهاإنها تبحث عن الخيالرفض هو تلك الليله مقابله اي مرضى آخرينطلب عم عبده فـ اخبره بان يخبر بالمرضى بان الدكتور عنده حاله وفاه ومش هيقدر يقابلكم النهاردهوبكره ان شاء الله هيكون موجود ومن العياده إلى افضل مكان للتناسي والاسترخاء لو بار بداخل فندق ال الفور سيزونس الخلطه السحريه للنسيان خمر وموسيقى وليل طويل بصحبه عاهرهأفضل من ليل قصير بوحدهٍ قاتلةفـ العاهرات لا يتركن بداخلك اوجاعا عندما يرحلونانهم فقط يرحلوناستيقظ حين شَعُر بأنها تركته وحده على سريرهكانت تتحسس خطواتها الى ان وصلت الى ملابسهحين ارعبها صوته الفلوس في جيب البنطلون مش في الجاكيت آآ آآ انا كنت بدور عالسجاير السجاير قدامك عالترابيزةقام اعطاها اجرتها حتى ترحل ثم ارتدى ملابسه ونزلوبعد مشوار قصير لسامي بدل فيه بعض المال بـ صنف جديد لسه نازل السوق هخليك تنسى اسمك وعنوان بيتك يا دوك ورحل تاركا سماجتة واسنانه الصفراء المقززةحتىرآها تعبر الشارع محمد إهدى يا محمدمحمد بابا براحه يا بابا انا خايفهثم كان الاظلامأفاق ليجد نفسه في مستشفى وبجانبه طبيبه تقف مبتسمه حمد الله على سلامتك يا دكتور الله يسلمك ايه اللي حصل لا الحمد لله الضغط على حبتين والحمد لله انها جت على قد الاغماء الحمد لله احنا ادينالك حقنة لازيكس والحمد لله انت بقيت تمام شكرا أقدر اخرج ؟ اه طبعا تقدر تتفضلكان اول ما خطر في باله بعد خروجه هي مروة صديقة قديمه للغايةأخرج هاتفه واتصل بها غريبه فات سنتين ما اتصلتش إيه اللي اتغير ؟ مروة انا شفتها شفت مين مي مي مين ؟ مي يا مروة مي ربنا يرحمها يا محمد بقولك شفتها من ساعه في الشارع محمد مي خلاص ماتت انت عارف كويس انها ماتت وعارف انها مامتتش لوحدها انا كمان مُت معاهملا انت لسه عايش وبتكلمني فوق بقى خلاص فات على الحادثه سنتين مروة انا محمد خلاص ادعيلهم بس سوري انا لازم اقفل دلوقتي عشان في ايدي شغل اتفضليعاد الى بيته لم يجد سببا يدعوه لاستكمال يومه نام هو يحتاج ان يراها مرة اخرى لعلها تأتيه في احلامهرن هاتفها برقم احدى مرضاها تخبرها أن صديقةً لديها مشكله وتحتاج مساعدتها اخبرتها ان تأتيها عيادتها كي تحاول مساعدتها واغلقت الهاتفهي تحتاج الراحه قطعا تحتاج نظرت في مرآتها الى تلك العيون المكحله بسواد الايام ذلك الشعر المستنفر المنسدل على كتف لم يطويه الفرح الى جسد ان تملكته ادمنته يريد الكل ان يزرع راياته في كل مكان فيه هو ارض خصبه للاحلام والقُبلات وما تشتهيه نفس الرجل من اوطان قطع صوت عقلها هديل المياه غمامى النفس تزداد كثافةً كلما ازداد بخار المياه يكاد يشتاق فستانها المعلق اليها وتكاد المنشفه ترقص فرحا انها ستعانق جسدها بعد قيلأتى الليل والبرد والظلمات واتت هي يغطيها معطفها والاحزان يقتلها برد اشد من برد الشتاء بردٌ لا تستطع محرقه الهولوكوست تدفئته كانت عيادتها الليله خاليه الا من خيال يدنيه الفكر ويقصيه الرياح الغربه والوحه وخوف الظنون الى المنتهى وحلم اقرب للكمال وفارس لا يملك جواده ايام لا تأتِ بجديد وعُمرٌ قرع الباب مساء الخير مساء النور اتفضلي انا اللي كلمتك عنها ريهام آه اهلا وسهلا اتفضلي ميرسيها احكيلي ايه المشكله عندي صديق ليا هو محتاج حضرتك جداً طيب ماجاش معاكي ليه ؟ هو الموضوع صعب شويه انا هحكيلكأقرب صاحبه ليا كان اسمها مي كنت اعرفها من.

Read يوميات طبيب نفسي

يوميات طبيب نفسي Free read ¹ PDF, DOC, TXT or eBook Í [BOOKS] ✪ يوميات طبيب نفسي Author Mahmoud GaDo – Feedmarkformulate.co.uk يــاه يخبرونك بأنك من يملك عصا حياتهم السحريّذلك العقل الذي يحل مشكلاتهم جميعا لاايام ثانوي واما دخلنا الجامعه علاقتنا زادت جداً وقربنا من بعض اوي وبعدين صاحب ابن خالها في مره شافها اتقدم لها واتخطبت له في الخطوبه حبو بعض جدا وكنت انا الطرف المشترك ما بينهم ولو في مشكله بيحكوها لي كنت معتبره الاتنين اخواتي وبعد مااتخرجت استنته لحد ما يتخرجج وفاجأها في سنة الامتياز انه جهز نفسه وهيتجوزو اتجوزو واتخرج واتخصص نفسي تمام وبعدين ؟ فضلو عايشين في حاله حب افلاطونيه وجابو ملاك صغير زود العشق اللي بينهم كانت اسمها ساره ماكنش في اي مشاكل لحد ما والده اتوفى ابتدا يتجه للشرب مايروحش شغله فـ يجيله انذارات فـ يروح وبعدين ينقطع وقتها هي ماكنتش راضيه على الحال ده وقفت قصاده وحصلت مشكله كبيره جدا ساره كان عندها سنين ساب البيت وفضل غايب اياموبعدين رجع ووعدها انه خلاص هيبطل شرب وهياخدها من اول الاسبوع مصيف وفعلا راحو قضو اسبوع في الساحل وهماراجعين علمو حدثه ماتت مي وماتت ساره ومحمد بعد سنه كان متعافي تماما من الحادثه جسديا ومن بعد الحادثه ماكلمنيش النهارده كلمني قالي انه شاف مي صوته قلقني جدا قفلت معاه وكلمت ريهام كانت قايلالي انها بتروح لدكتوره شاطره جدا قلت اكلمك يمكن تقدري تساعديه هو بطلشرب ؟ مش عارفه بقاله سنتين فعلا ما كلمنيش كنت بحاول اتصل بيه ماكنش بيرد عليا لحد ما يأست من اني اكلمه طيب دلوقتي انتي لازم تكلميه وتحددي معاد معاه بالصدفه انا هكون موجوده اقابلك واقعد معاكم بعديها انتي هتمشي وسيبيلي انا الباقي تمام احدد المعاد امت ؟ في اي وقت اهم حاجه يكون المكان هادي مفيهوش ناس كتير تمام هحدد المعاد واكلمكأسجل نمرتك بإيه ؟ مروة مروة عبد الفتاحفي زاوية غرفة مظلمه نقطه مضيئة واحده يخرج منها دخان ازرق اللون يرفض ان ينصاع لاوامره فـ يطير الذنبُ ذنبٌ كبير وليت القلب يغفر أجهد جسده عقلٌ يقتله الشئ الوحيدفي جسده الذي يعمل كما ينبغي سيتسبب في موته عاجلاً ام اجلاً وحين انتهت سيجارته أو قبله حياته كما يحب تسميتها ذهب الى الغرفه المجاورة أضاء نورها دولابٌ قرمزي صغير وسرير أطفال وبعض العرائس والالعاب قد كساها التراب ولم يكسوها النسيانهنا كانت تللعب وكان يحملها على ظهره ذهابا وايابا هنا كانت تنام وكان يداعبهاا حتى تضحك الله على ذاك الوجه الملائكي وشعرك الاصفر الذهبي المجدول أتذكر امك حين كانت تمشطه لكِوكنا نداعبك سويا او حين كنتي تفرحين برؤيه البحر من فوق كتفيّ وذراعي يحيط بمعشوقتي إحداكما نور قلبي والأخرى تاج رأسي وها انا بلا نور ولا رأسأطفأ نور الغرفه واجه الى ما كانت تسمى غرفه نومه كل شئ فيها كما كان كما كانت تماما اخر ليله كيف لذلك الشخص الذي صلى بزوجته خمس فروض يوميا ان يصبح شيطاناً شيطانٌ احمق تشع نار جهنم من عينيه خاتم زواجهما لا يزال على طاول صغيرة بجانب السرير وبجواره مصحف كان اول هديه له صور زواجمهما التي تملأ كل ارجاء الغرفه وبقعه دمحين حاول الانتحار هما في الجنه وانت في النار يا صديقي لا مفرأرسل في طلب طعام وعاهرة الطريقه الامثل كي تجعل اطول الليالي قصاراليلُها كان أطول نسبيا مابين مستقبل مجهول وحاضر مؤلم وتحدٍ جديد في انتظارها شخص لا تعلم عنه شيئا وليس شخصا عاديا بل طبيب نفسي ذلك الذي ان اخبرته بأنه يحتاج طبيبا قد يجن جنونهتحتاج طرق جديده كي تخبره على الكلام وتحتاج ذهنا صافيا كي تستطيع علاجهجلست ترسم في مخيلتها شكله نظراته رسمت اعين مليئه بالوجع رأس صابه بعض الشعيرات البيضاء جسد نحيل طولٌ متوسط اغلب صفات المدمنين هكذا حتى غلبها النعاسوفي الواحده ظهرا جائتها رسالة الساعه La ville سابا باشا لم تتركها لهفتهاولم يرحمها فضولها ان تراهكانت جالسه في المقهى قبل الميعادتنظر في وجوه كل الرجاللا هذا اكبر من اللازموهذا لا يزال صغيراًنعم انه هوحتماً هوفريدٌ هو شكلهلا يشبه احدا اخرولا احد يشبهه ملابسه المنمقه واهتمامه بشكله وأناقته حتى قطعت افكارها ريهام دخلت من الباب وكأنها لا تراها وخاب ظنها حين جلست في طاولة خلفها وحدهاهو لم يأتِ بعدكانت تدير رأسها بحذر كي لا يراها ان اتى حتى أتى انه ليس كما تصورته اطلاقاًلا هيئته ولا اطلالته دخل وكأنما تحيط به هالة من النور والوجع ايضاذلك الوجه الشاحب كأن شبحا قد اخذ روحه ومضىجلس امام ريهامخمسة عشر دقيقه مرت عليها كأنها دهراحتى وجدت ريهام بوجهها تصيح اوووووه لا مش مصدقه نفسييييي واحشاني مووووتاعتصرتها في احضانها وبداخل هبة ضحكتان احداهما تسخر من بلاهتها والاخرى تعني أخيرا قد حان الوقتلا انتي لازم تقعدي معايا انتي وحشتيني مووتاخذتها من يدها واجلستها بجانبها اشارت إليه فـ قالت محمد هبه هبه محمد انتو الاتنين عشره عمر وبقالي ياما ما شفتكمش وسبحان الله اقابلكم انتو الاتنين هنا فرصه سعيده انا اسعددارت الحوارات الممله كالعاده في بدايه اي لقاء القراءة والكافيين والشغف والموسيقى حتى رن هاتف ريهام وبدا عليها الانصات الشديد إلى ان قالت حاضر انا هاجي حالامعلش يا جماعه في مشاكل في الشغل ولازم اروح ناو اوكيي لازم اقابلكم تاني سي يووو ارسلت غمزة الى هبة ومضتتركتها ريهام كما تركتها الافكار في مهب الريححين قاطع هو شرودها كنا بنقول ايه ؟ ها ؟ كنا بنقول ايه ؟ مش فاكرة كنت بكلمك عن عبقريه عمر خيرت اه اه انا بحبه جداً وخصوصا قضيه عم احمدوبالصدفه البحته دوى صوت فيروز عندي ثقه فيك عندي امل فيكوبكفي انا بحب الاغنيه دي جداً انا مبحبش فيروز نهائي ليه مش بتحبها بتفكرني بحد كان عزيز عليا وخرج من حياتك؟ من حياتي بس مش مني عندي حلم فيكعندي ولع فيكشو بدك انه يعني بموت فيكوالله راح موت فيك اللي نساك انساه مقدرش دي ناس خرجت من حياتك بإيديها ماكنتش بإديها كانك شئ غصب مفيش حد بيخرج من حياه حد غصب عنهدوى صوت زجاج ينكسر في ارجاء المكان حين قالت فيروزمعقول في اكثرانا ما عندي اكثركل الجمل يعني عم تنتهي فيك الموت لما بيجيي ما بيستأذنش قالها والموت يحيط بِخارجه والوجع يقتل ارجاء ضلوعه كان قلبه كما الزجاج على الارضلم يبقى فيه جزءا سليماًلا هو يعلم كيف مضت ليلتهاولا هي تعلم كيف مرت ليلتهبينما تشابه الاثنان في البكاءرفع هاتفهاخذ نفسا عميقاًريهام عايز نمرة الدكتوره اللي كانت قاعده معانا النهارد.

Mahmoud GaDo ↠ 4 Read & Download

يــاه يخبرونك بأنك من يملك عصا حياتهم السحريّذلك العقل الذي يحل مشكلاتهم جميعا لابد وانه غارقٌ في نعيملا يعلمون بأنك كي تحل مشاكلهم فـ انت غارق ٌ فيهامُحلقٌ في سماءٍ ادخنتها اكتئاب اسوداعصارٌ يبتلعك كل مساءلتستيقظ على بركان افكارٍ لا تنفك ان تحاول تجاهله ولا تقدر ويبدأ ذلك اليوم الرتيب تنهض من سرير حافُظ لثنيات ما يغيطيهلترى حوائط قد حاول ان تخفي شروخهاكما أخفيت ما بداخلك من شروخٍ يوميات طبيب eBook #204 وكسورالتبغ من حقيبتك واوراق الـ زيج زاج المعتادهويصبح اكثر ما يعكر صفو يصباحكعدم وجود الـ هاشحسناً انها سجائر تكفيني ليومٍ واحدوعلى نفس المقهى ونفس الاوجه المعتادهحتى شكل فنجان القهوة مجرد اعادات لليوم السابقاكاد أُجزم ان عدد حبات السُكر هي نفسها قررت تغيير الروتين فـ كفرت ذلك اليوم بالمصحه كلفني ذلك مكالمه هاتفيه وعلبه واقي ذكري لعزميزميلي في المصحه كي يغطي غيابي اليومأملا ان يحدثني في حال حدوث تفتيش او مرورثم اتجهت الى بعض الاصدقاء اراهم من الحين للآخرحتى مللت مجلسهمحكاياتهم الجنسيه الذي يراها البعض طريفهمواقفهم الطريفه التي لا يقرب منها الضحك باعاًإنها أسوأ طريقه لتمضيه الوقت حتى أجد لها بديلالعيادهالدور الثانِ في أحد أبنيه وسط البلد العتيقهكراسٍ جلديه على يسار الباب حتى تصل الى مكتب اسود أنيق يجلس عليه عم عبدو ذات الوجه البشوشكان اختياره الاهياًفـ لابد من وجه مألوف يرتاح إليه المرضى كي تبدأ رحله اجبارهم علىالحديث مبكرةًالراحه النفسيههي الفارق ما بين طبيبٍ نفسيّ وآخرأول مريض كانت هُدىفتاه في عِقدها الثالثحسنه الوجه والمنظراحمر الشفاه المتوسط ذاك البياض الناصع حتما سيجذب عينكدخلت الغرفه بخطوات مهتزة غير واثقه خائفه بالمعنى الادق اتفضلي اقعد هنا ولا عالشيزلونج ؟ المكان اللي تحسي انك مرتاحه فيه لا هقعد عالمكتب تمام اتفضلي ميرسييداها ترتجفان تمسك احداهما الاخرى انها تصبب عرقاً لا ادري هل اخبروها ان الاطباء النفسيين يعلقون مجسات كهربيه في سقف الغرفه او ان الداخل مفقود والخارج مولود هدِّي اعصابك تحبي اطلبلك حاجه تشربيها ؟ لا ميرسي طيب انا مستعد لما تستعدي تحكي احكي ايه ؟ اللي يخطر في بالك ما ترتبيش ما تزوقيش غمضي عينك واحكي كأنك بتكلمي نفسكلم اُرِد ان اطفئ الاضواء حركة كهذه لربما كانت كفيله بإحداث اضطراب عصبي لا سيما وانها اصلا خائفه انا هدى سنه عمري كله قضيته في محاولات اني افرح صحاب ماعرفتش بالحب ماعرفتش كانت كل محاولاتي اني اوصل للفرح اللي انا نفسي فيه فشلت فـ لقيت نفسي دخلت في دوامه اكتئاب ما فكرتيش في الانتحار ؟صمتت فكرت في تغيير السؤال لكنها قاطعت تفكيري وبدون اي مقدمات كشفت عن ذراعهابياض ناصع يتخلله خطوط لجروح تلتئم منها القديم ومنها الحديث كنت كل ما بتخنق جدا بعور نفسي وحاولت انتحر بقطع الشرايين بس لحقوني هدى انتي حبيتي كام مره مره واحده كان كل فتره حد يقربلينرتاح لبعضينا اتعلق بيه ويسيبني ماكنتش بسمي ده حب لحد ما جه عماد ابن خاليماكانش لينا كلام مع بعض كتير لحد ما خالي تعبت ابتديت اسأل عليه ونزوره انا وماما لقيته باعت لي آد على الفيسبوك اتكلمنا انجذبت لطريقته وللباقته في الحديث اهتماماتنا كانت متشابهه وافكارنا كان بالنسبه لي الشخص اللي بجد هيخرجني من وحدتي حبيته بس مااقلتلوش لحد ما لقيته مره بيكلمني بيقولي انه هيجيب خالي عشان يخطبني وعايز يعرف ان كنت موافقه ولا لاانا فرحت جدا وجالي الناس كلها قالتلي انه مش كويس اتخطبنا وبعد شهور اخدني شغلني في الكافيه اللي هو كان شغال فيه وهنا ابتدت المشاكلالمدير كان دايما يبص لي بصات غريبه وكنت بتجاجهلها وبتعمد اتجاهله لحد ما جت لعماد شغلانه احسن في الامارات سافر ومن ساعتها اتغيرما بيردش على المكالمات بيبقى فاتح اونلاين ومبيردش وتبريره انه مش فاضيوفي يوم جالي المدير قالي على فكره انتي ماتستحقيهوش هو وهو ومسافر قالي انه هيتجوز هناك ما همنيش كلامه بس عدم رد عماد فتح للشيطان الف بابابتديت ازن عليه واما الاقيه مبيردش اتعصب وفي يوم لقيته غير كل ارقامه وقفل اكونت الفيس بوكبطلت اروح الشغلوفضلت مستنيه عماد يرجع او يرد عالاقل يفهمني سبب بُعده ايه اول اجازه كانت بعد شهرواما جه معاد نزوله بقيت بتصل بخالي ومرات خالي مابيردوشفهمت ان الموضوع انتهىبعدها بأسبوع لما هو سافر لقيت المدير بيتصل بيا بيقوليمش قلتلك عماد خطب آلاء وصور الخطوبه هتلاقيها عالواتس عندك بليلمن بعدها كرهت الدنيا والحاله ابتدت تزيد وتسوءلك ان تتخيل ان ابويا وامي قالو عليا ملبوسه وكانو عايزيزن يودوني لشيخرحت لدكاتره كتير ادويتهم بقى بتتعبني اكتر محدش فيهم بيسمعثم ضَحِكَتاو انا اللي ماكنتش بحكي وبعدين ؟ كملي ولا قبلين تفتكر في امل يا دكتور ؟ بعيدا عن جمله السينما الأمل او عدمه وجوده يتوقف عليكي مش على كلام دكتورالادويه ما بتفيدش في حالتك قد ما بتفيد الحياه فُكي شعرك ارقصي اعملي الحاجه اللي بتحبيها خدي من الناس الحلو وارمي الوحشخدي من الناس متع الحياه وسيبي وجعهم على جنب اول كورس للعلاج الفرحه حتى ولو كانت صغيرهفرحه بعد فرحه جوه فرحه هتعمل فرحه كبيره جواكي هتسيب جواكي اثر شكرا يا دكتور وقت ما تحسي انك محتاجه تحكي من تاني اديكي عرفتي المطرح ها ها ها ها اكيد ان شاء اللهأحس بالعجز أمام اول حاله في بدايه اليوم ماذا يفعل لفتاة ظنت ان مُغرقها هو قارب نجاتها دون بعض الملاحظات في دفتره على أمل عودتها قريباً هُدى ومنذ تلك اللحظه اشعلت بداخله تحديا جديداًليثبت ان العلاج النفسي ليس مجرد كيمياء فقطبل لعلاج النفس بالنفسخرجت هدى بجمالها واحمر شفاتها وبعض علامات الوجع وعقله الشاردالحل معه سيجاره حشيش مصنوعه خصيصا لمثل تلك المواقف في تلك الاثناء كان مُحمد مستلقياً على شيزلونج في غرفه خافتة الاضاءة يُكمل ما بدأ في سرده الاسبوع الماضي وقفنا عند هدير اللي كانت أول حب في حياتي اخدت مني كل حاجه وما اخدتش منها غير الانكسار والوجعوابتديت اخرج من المرحله دي لحد ما اتعرفت على راندا راندا البنت الرقيقه الطيبه اللي ما اتعاملتش مع رجاله غير اخوها وابوها حبيتها وحبيتني قضيت معاها سنه ونص كان المشاكل ب?.